السعودية وقطر أكبر المشترين في سوق الأسلحة العالمية .

احتفظت الولايات المتحدة في عام 2015 بمركز الصدارة في سوق الأسلحة العالمية، حيث عقدت صفقات بيع سلاح بقيمة حوالي 40 مليار دولار، حسبما أفادت صحيفة “نيويورك تايمز”، واستناداً إلى تقرير للكونغرس الأميركي.
أكد التقرير أن حصة الولايات المتحدة حوالي نصف صفقات الأسلحة في العالم، وتأتي فرنسا في المرتبة الثانية، حيث عقدت صفقات بيع أسلحة بقيمة نحو 15 مليار دولار وتطلب الكويت  شراء 28 طائرة مقاتلة “إف 18” من الولايات المتحدة وتمكنت الولايات المتحدة وفرنسا من زيادة مبيعات الأسلحة في عام 2015 بمقدار 4.9 مليار دولار على التوالي.
أما أكبر مشتري الأسلحة في عام 2015، فهي قطر التي اشترت أسلحة بقيمة أكثر من 17 مليار دولار، وبعدها مصر التي اشترت أسلحة بقيمة 12 مليار دولار والسعودية بـ8 مليارات.
وأشار التقرير إلى أنه على الرغم من التوتر في العالم وخطر الإرهاب، تراجع حجم تجارة الأسلحة في العالم عام 2015 بمقدار 9 مليارات دولار، من 89 مليار دولار في عام 2014 إلى 80 ملياراً في العام الماضي.
أما بخصوص روسيا، فحسب التقرير بقيت مبيعاتها من الأسلحة في عام 2015 على نفس المستوى الذي كان عليه الحال في عام 2014، مع انخفاض قليل من 11.2 إلى 11.1 مليار دولار وركزت روسيا اهتمامها في العام الماضي على دول أميركا اللاتينية، وفقاً للمعلومات الواردة في التقرير.

This website is for sale. For enquiries, please contact the website owner Khalil Sarabey at info@khalilsarabey.com